أنواع المحتوى التعليمي

تتنوع الطرق التي يمكن أن يتعلم منها الإنسان و هذا التنوع مفيد جداً لتغذية العقل البشري و تحفيزه على التعلم و الإستفادة من أي محتوى متاح له سواء كان هذا المحتوى مسموع, مرئي أو مقروء.

في هذا المقال سنتعرف على أنواع المحتوى التعليمي مع ذكر إيجابيات و سلبيات كل نوع منهم.

 

المحتوى التعليمي المرئي

يعتبر هذا النوع حديثاً نوعاً ما ففي السابق لم يكن موجوداً و هو قدرة المتعلم على متابعة المحتوى التعليمي بالصوت و الصورة بشكل مباشر أو من خلال مقاطع مسجلة و أشهر أنواع المحتوى التعليمي المرئي مقاطع الفيديو المنتشرة بكافة مواقع التواصل الإجتماعي كموقع يوتيوب, يوديمي و غيرها.

إيجابياته

  • يحتوي على العديد من المشاهد والألوان الجذابة الأمر الذي يجعله رائجاً بشكل كبير.
  • تنوع صناع المحتوى وإثراءه ومحاولة جذب أكبر عدد من المشاهدات مما ساهم في تطور ملحوظ في المحتوى المرئي.
  • المحتوى المرئي شبيهة الى حد كبير بطريقة التعليم التقليدية التي تتكون من معلم و متعلم.

سلبياته

  • يتطلب توفر إتصال قوي بشكبة الإنترنت.
  • متابعة المحتوى المرئي تتطلب مكاناً هادئاً بعض الشيء.
  • قد يجد البعض أن الإعلانات التي تتخلل المحتوى المرئي مصدر إزعاج و أنا منهم ? 
  • إجهاد العينين في حال تم المشاهدة لوقت طويل و يتسبب في آلام في الأذن و قد يضر السمع في حال إستخدام السماعات لفترة طويلة.

 

المحتوى التعليمي المسموع

ظهر المحتوى التعليمي المسموع قبل المحتوى المرئي بفترة من خلال تسجيل المقاطع الصوتية بالأشرطة و الأقراص التي يمكن من خلالها الإستماع إلى مقاطع صوتية متنوعة حيث تتوفر العديد من البرامج الخاصة بالتسجيلات الصوتية و حديثاً تمت إضافة خاصية الإستماع إلى الكتب بدلاً من قراءتها حيث حظيت بجمهور خاص بها و محبين.

إيجابياته

  • فرصة ذهبية لمن أراد حفظ القرآن الكريم حيث أن العديد من الأشخاص تمكنوا من حفظ القرآن الكريم من خلال الإستماع فقط.
  • يعتبر فرصة جيدة لمن يريد تطوير نفسه في تعلم اللغات الأخرى حيث تتكون المهارات الأساسية لتعلم اللغات من أربع مهارات و منها مهارة الإستماع.
  • خيار مناسب في الأوقات التي يكون فيها الشخص مسترخياً حيث أن المحتوى المسموع لا يتطلب أي جهد يذكر منه سوى التركيز فيما يسمعه.

سلبياته

  • يحتاج إلى بيئة هادئة نوعاً ما للتركيز في ما يتم سماعه.
  • الوصول لمقاطع محددة في التسجيل قد يكون متعب نوعاً ما خاصةً إن كان التسجيل طويلاً.
  • الضوضاء و الأصوات المزعجة من شأنها الوقوف في وجه الإستفادة من المحتوى المسموع.
  • إرتداء السماعات لوقت طويل قد يسبب أضراراً في السمع.

 

المحتوى التعليمي المقروء

ظهر هذا المحتوى منذ قديم الزمان من خلال المخطوطات القديمة و الكتب المطبوعة و الرقمية حالياً بالإضافة إلى العديد من المواقع التي توفر دوراتها و مدوناتها على شكل محتوى مقروء و الجميل بالأمر أن الدورات المقروءة تكون متاحة بخطوات تعليمية مفصّلة تشعر و كأنك مع المدرب الخاص بك خطوة بخطوة من خلال إضافة الصور و الإرشادات و غيرها الكثير و الكثير من المميزات الجميلة الأخرى.

إيجابياته

  • مشاهدة محتوى مقروء لا يتطلب نت سريع.
  • دورة مقروءة بأكملها قد يكون حجمها أصغر من فيديو تعليمي واحد.
  • المحتوى المقروء يمكن نسخه و حفظه بسهولة و إعداد ملخصات منه.
  • المحتوى المقروء سهل البحث فيه و سهل إيجاد المعلومة به.
  • سهولة نسخ الكود في المحتوى البرمجي الأمر الذي قد يساهم في حفظ الكثير من الوقت و الجهد.
  • يمكن القراءة في أي وقت و أي مكان.

سلبياته

  • إجهاد العينين إذا إستمر المتعلم بالقراءة لساعات متواصلة خصوصاً في المحتوى الرقمي.
  • قد يجد البعض أنه مملاً لأن أغلب ما يحتويه عبارة عن نصوص.

 

تجربتي الشخصية في كافة أنواع المحتوى التعليمي

بالنظر إلى إيجابيات كل من المحتوى التعليمي المرئي و المسموع و المقروء وجدت أن المحتوى المقروء يتفوق على نظيراته. بشكل خاص وجدته أفضل بكثير من غيره حيث تمكنت و لله الحمد من إنهاء عدد لا بأس به من الدورات في وقت قياسي و بفهم تام. 

المحتوى المرئي رائع كذلك و لكن أكثر مشكلتين واجهتهما فيه هي الإعلانات التي تتخلل المحتوى المرئي و كذلك بعض لهجات صنّاع المحتوى و خصوصاً في اللغات الأخرى حيث وجدتها عائقاً نوعاً ما في مواصلة التعلم من خلال المحتوى المرئي.

المحتوى المسموع جميل أيضاً و به مميزات رائعة سبق و ذكرتها و لكن مميزاته قليلة مقارنة بغيره. 

ملاحظة: التنوع مطلوب و لكل شخص وجهة نظر خاصة به يستطيع من خلالها إختيار النوع المناسب له, تم التركيز على جانب المحتوى المقروء لما لاحظته من تجاهل لأهميته على الرغم من مميزاته.

في النهاية, إسمحوا لي بقول أن أول آية في القرآن نزلت على سيّدنا محمد عليه الصلاة و السلام كانت “ٱقۡرَأۡ بِٱسۡمِ رَبِّكَ ٱلَّذِي خَلَقَ”


هذه الآية تدل على أهمية العلم و إهتمام الدين الإسلامي بالتعلم و أن الانسان هو المحور الأساسي للتعلم لما منحه الله من خصائص و مميزات تفرد بها عن سائر الكائنات الحية الأخرى حيث شرّفه الله و خصّه بنعمة العقل.

 

المصادر

الصورة الملتقطة لغار حراء:

https://www.thaqfya.com/sayyidina-muhammad-man-saw-him-cave


آخر تحديث: 23-12-2021

الكاتب

عقلاء الرشيدي

خريجة تقنية معلومات كاتبة مقالات في مدونة هرمش أسعى لنشر العلم والمعرفة…

تعليقات 2

أضف تعليق

يجب تسجيل الدخول حتى تتمكن من إضافة تعليق أو رد.

تقييم المقال

لم تقم بتقييم المقال بعد!

الدورات

أدوات مساعدة

أقسام الموقع

دورات
مقالات كتب مشاريع أسئلة