نصائح للمبرمجين

    ‏‏في هذا المقال سأقدم لك 10 نصائح من بعد خبرة في البرمجة و الإطلاع على أغلب المشاكل التي يواجهها المبتدئين.

    ١- لغات البرمجة كثيرة جداً, حتى لا تشتت نفسك و تختصر على نفسك مشوار البحث عن اللغة المناسبه لك لابد أن تحدد مجالك في البرمجة حتى يصبج عندك لغات محددة تقدر أن تختار الأنسب لك منها.

    ٢- طبق مبدأ القناعة في التعلم (القناعة كنز لايفنى). فعلى سبيل المثال نقول أنا بدأت أتعلم برمجة التطبيقات و لا زلت غير متمكن منها بشكل كبير ثم تتركها و تتوجه لبرمجة المواقع!!

    هذا خطأ كبير. إبدأ بمجال واحد و بعد أن تتمكن منه إنتقل إلى مجال آخر.

    ‏٣- نسمع من بعض المبرمجين يقول اللغة البرمجية هذه أقوى من اللغة هذه أو اللغة هذه هي الأفضل على الإطلاق و هذا خطأ.

    المهمة الكبرى والدور الكبير يرجع إلى المبرمج, و لا تشتت نفسك كل فترة بتعلم لغة جديدة. ركز على لغة وحدة تلبي إحتياجك بعد التمكن منها إذا كنت بحاجة لتتعلم لغة ثانية تعلمها.

    ‏٤- أخاف أن أبرمج نظام و يتم إختراقي!

    في بدايتك لا تهتم بالحماية لأنه سيصعب عليك طريقة فهم تأمين أكوادك البرمجية يوجد وقت محدد ستبدأ بفهمه لاحقا وهو بعد الوصول لمرحلة متوسطة من الخبرة تبدأ بالبحث عن كيف تأمن نظامك و تقرأ النصائح و تفعل إختبارات على نظامك بنفسك أو تستعين بأحد الخبراء ليفحصه لك أاو ليقدم لك نصائح.

    ٥- قبل أن تبدأ بكتابة الكود, لابد أن يكون لديك فكرة معينة واضحة بعض الشيئ قبل بدأ العمل عليها. على سبيل المثال نقول نظام تسجيل دخول مرتبط بقاعدة بيانات.

    هنا نبدأ بتحديد احتياجاتنا من إنشاء قاعدة بيانات و تجهيز التصورات و مطابقة البيانات و تستمر بتطويرها لأن البرمجة قائمة بشكل كبير على الممارسة. كلما مارست اكثر كلما تعلمت واستفدت أكثر.

    ٦- رتب أكوادك, مثلاً كلاسات Classes و دوال Functions أكتبها بشكل صحيح و مرتب (بعد الوصول الى مرحلة متوسطة), وتعليقات Comments تكتب فيها الهدف من هذه الأسطر البرمجية, ومتغيرات Variables واضحة أسماؤها حتى تسهل على نفسك وتختصر أكوادك بشكل كبير وحتى اذا احتجت أن تطورها مستقبلاً لا تتعب كثيراَ و تجلس فترة من الزمن تسترجع و تتذكر لما كتبت هذا و لما فعلت هذا.

    ٧- لا تتوقف و لا تتحطم أبداً مهما واجهت من مشاكل. ثق تماماً ان اغلب مشاكلك تجد لها حلاً في النت.

    ‏٨- لا تقل: “لغتي الإنجليزية ضعيفة, لا أستطيع أن أبرمج”.

    يوجد شروحات عربية قادرة على أن تعلمك كل الأساسيات و المرحلة المتوسطة التي تحتاجها بشكل ممتاز. إبدأ طور نفسك وابحث و لا تقلق من هم معرفة اللغة و لا هم معرفة الرياضيات و لا أي هم آخر.

    ‏٩- بعد أن تتجاوز مرحلة الأساسيات, استخدم مبدأ الاحتياج. لا تتعلم كل شي أو تفعل كل شيء بنفسك لأنه يوجد أشياء أنت لا تحتاجها الآن, لا تتعلمها الآن و تضيع وقت و قد لا تفهمها لأنك غير مستعد لها.

    خلاصة تعلم الشيء الذي تحتاجه فقط. حدد احتياجك و تعلمه و كلما احتجت أن تتعلم المزيد تعلم (البرمجة بحر😅).

    ١٠- هذا الرابط يحتوي خطوات و توجيهات برمجية تنفعك و تعطيك فكرة عن اللغات البرمجيات والمجالات التي تستخدم فيها أشياء أخرى ممكن أن تفيدك أيضاً ‏


    آخر تحديث: 12-12-2021

    الكاتب

    علاء نجمي

    رئيس قسم المطوّرين في نُضج الرقمية. حاصل على الشهادات الاحترافية HCIA-AI,PCAP,PCEP,CLE. كاتب ومُقدم دورات بمجال التقنية والبرمجة. مهتم بالأنظمة وحمايتها وتطويرها

    تعليقات

    لا يوجد أي تعليق بعد

    أضف تعليق

    يجب تسجيل الدخول حتى تتمكن من إضافة تعليق أو رد.

    تقييم المقال

    لم تقم بتقييم المقال بعد!

    الدورات

    أدوات مساعدة

    الأقسام

    دورات
    مقالات أسئلة مشاريع كتب